7 نصائح مهمة لإدارة فرق العمل عن بعد

هناك الكثير من الشركات على الإنترنت القائمة على فرق عمل لا يتواجد أفرادها في مقر واحد، بل إن كل واحد منهم يعمل من شقة أو مكتب في مدينة أو دولة أخرى.

وانتشرت فرق العمل عن بعد في الشركات الناشئة الحديثة وحتى الكبيرة التي تسعى للاستفادة من المزايا الكبيرة التي تحصل عليها من تشغيل الأفراد عن بعد.

ومن هذه المميزات أن توظيف العامل الحر عبر الإنترنت أقل تكلفة من توظيف موظف بدوام كامل، ناهيك على أن المحترفين في العمل الحر يتمتعون بمهارات جيدة ناهيك على أنهم يتطورون بسرعة ويتعلمون اعتمادا على أنفسهم.

وهناك العديد من النصائح التي يجب عليك العمل بها لإدارة فريق العمل عن بعد في شركتك بنجاح.

 

  • التواصل مع الفريق أساسي وضروري

المدير الناجح عادة ما يتواصل مع فريق عمله ويتابع أحوالهم وظروفهم ويستفسر عن سير العمل، صحيح أن منصة مكتب تساعد المدراء على تحديد المهام التي يجب على كل موظف القيام بها ومتابعة انتاجية كل فرد وأدائه في العمل، لكن التواصل يبقى أساسيا ومهما.

ليس من المفروض أن يكون يوميا يمكن أن يكون التواصل أسبوعيا بمختلف الأشكال منها استغلال مزايا هذه المنصة في فعل ذلك.

 

  • التعامل الرسمي جيد ولكن الشخصي يعزز الثقة

لا شك في أن التعامل الرسمي هو مرادف الإحترافية في العمل، هذا هو المتعارف عليه في الشركات والمؤسسات.

لكن في الشركات القائمة على فرق العمل عن بعد لا يبدو هذا مثاليا، حيث لا يعزز من الثقة بين أفراد الفريق الواحد.

التعامل الشخصي يعني التعامل مع أفراد الفريق كأصدقاء واعتبار الفريق أسرة متكاملة مهما باعدت المسافات وكانت الثقافات مختلفة أيضا.

 

  • احترام فارق التوقيت الخاص بالموظفين

في مجال العمل عن بعد لا يمكنك أن تحدد موعدا خاصا للاجتماع يناسبك كمدير للمشروع أنت فقط، عليك أن تضع في الحسبان فارق التوقيت.

ومن المعلوم أن بعض العاملين عن بعد لا يعملون ليلا أو لا يستيقظون صباحا وعليك ايجاد توقيت يناسبك ويناسبهم لعقد الإجتماع.

 

  • خذ بعين الاعتبار الاختلاف اللغوي والثقافي

في العالم العربي لوحده، وبالرغم من أن الجميع يتكلون اللغة العربية إلا أنك ستكتشف فروقات واضحة في الثقافة الخاصة بالموظفين من كل دولة.

بعض السلوكيات قد لا تعني بالنسبة لك أنها مسيئة لكن بالنسبة لشخص من بلد آخر تعني له أنها كذلك، لذا ينبغي عند توظيف الأشخاص عن بعد الأخذ بعين الإعتبار الاختلاف اللغوي والثقافي تفاديا لأي سوء تفاهم.

 

  • ضع القوانين التي تخدم الشركة والفريق ككل

صحيح أن العمل الحر هي مهنة متحررة من القيود، لكن هذا لا يعني أنها ضد القوانين، لذا يمكنك أن تضع قوانين من شأنها أن تساعد على تنظيم العمل.

مثلا يجب التأكيد على أن مشاركة المحادثات الداخلية للشركة والخطط والبيانات الخاصة الأخرى هو سلوك ممنوع وعقوبته الطرد، وأيضا وضع قوانين أخرى خاصة بالإلتزام والتواصل وقوانين العلاقات بين أفراد الفريق.

 

  • التدريب والتحفيز يساعدان على النجاح

كمدير لفريق العمل يجب أن تحرص على نجاح فريقك في تحقيق الأهداف الموضوعة مسبقا، ويمكن القيام بذلك بعدة طرق منها المتابعة والتواصل.

لكن أيضا يجب عليك أن تساعد على تدريب فريق عملك من خلال توصية كل فرد منهم على الكورسات التي يمكنهم دراستها والمهارات التي يجب على كل موظف تحسينها.

إضافة لما سبق يمكنك تحفيز فريقك بالعبارات المشجعة والكلام الجيد وبشكرهم على العمل، وإبراز مزايا كل موظف والتأكيد على ذلك.

التحفيز المادي مهم للغاية أيضا حيث يمكنك من حين لآخر إضافة بعض المبلغ على الأجر المتفق عليه كنوع من التحفيز والشكر للموظفين.

 

  • متابعة المهام وتنفيذها

توفر لك منصة MAKTAPP خدمة تاسكات أو المهام والتي تتيح لك تعيين المهمات لكل موظف ومتابعة تنفيذها.

وتساعد هذه الخدمة على إدارة فرق العمل عن بعد والتعامل مع أهداف ومهام كل واحدة نها بسهولة وتقسيم المهام بين الموظفين.