تعرف على مميزات استبدال معاملاتك الورقية بالإلكترونية

كل شيء في العالم يتطور، أصبح هناك سيارات بدون سائق وطائرات بدون طيار وأنت ما زلت تدفع الفواتير وتجري معاملاتك بالطريقة التقليدية! المعاملات الورقية الآن أصبحت من الماضي أو على الأقل يجب أن تكون كذلك نظرًا لقلة فعاليتها وكثرة عيوبها، تخيل أنه عليك أن تقطع مسافة كبيرة فقط لتدفع فاتورة، أو أن عملك متوقف بسبب أن الموظف المختص بتحصيل الفواتير لم يأت إليك أو أنك غير قادر على تشغيل مشروعك نظرًا لأنه ما من طريقة فعالة لتحصيل الفواتير الخاصة بك، كل هذه الأسباب جعلت التعاملات الإلكترونية هي الحل الأمثل والأكثر فعالية، دفع الفواتير عبر الإنترنت وتحصيل الدفعات سيجعل معاملاتك المالية مختلفة عن ذي قبل.. كيف؟

 

🔵 ما هي المعاملات الإلكترونية ( الفواتير الإلكترونية ) ؟

 

المعاملات الإلكترونية تُعد تطويعًا فعالًا للتكنولوجيا بشكل عام وتكنولوجيا الدفع الالكتروني بشكل خاص. الفواتير الإلكترونية هي أهم تطبيقات الدفع الإلكتروني وأكثرها فعالية، حيث تتيح لك كصاحب مشروع أن تصدر فاتورة إلكترونية وترسلها لعميلك عبر الإنترنت، ثم يقوم هو بدفعها وانتهى الأمر. يمكنك عبر تطبيق فاتورة التسجيل بسهولة ومن ثم إنشاء فاتورة وإرسالها لعميلك، ليقوم بدفع الفاتورة بكل سلاسة! والاستفادة هنا ليست حصرًا على أصحاب العمل، بل كذلك العملاء والأفراد العاديين، حيث أن عملية الدفع أصبحت بضغطة زر دون أوراق أو خطوات. لعلّك تسأل ما الذي يدفعك لترك الفواتير الورقية المعتادة واستخدام الفواتير الالكترونية، الإجابة في المميزات التالية:

 

  • المرونة: حيث أن المعاملة ستنتهي في دقائق، مما سيسهل المعاملات الإلكترونية ودفع الفواتير على كل من المستخدم.

 

  • زيادة في الإنتاجية: هذا لأن الفواتير الإلكترونية توفّر الوقت والمجهود وبالتالي ترفع من إنتاجية الأفراد والشركات.

 

  • الاحترافية: تخيّل أنك تدفع فاتورتك أو فاتورة شركتك في دقيقة عن طريق الموبايل أو الكمبيوتر؟ الأمر بالطبع يعكس الكثير من الإحترافية.

 

  • سهولة الاستخدام: فقط قم بإصدار الفاتورة أو دفعها، دون إجراءات بنكية ودون دفاتر ولا إمضاءات.

 

  • الأمان: حيث أن الفواتير الالكترونية، وتطبيق فاتورة كمثال، يعتمدون تشفير قوي لحماية بيانات المستخدمين من السرقة.

 

🔵  هل الفواتير الإلكترونية تستبدل الورقية؟

 

هل الفواتير الإلكترونية تُستبدل بالورقية

هل الفواتير الإلكترونية تُستبدل بالورقية. صورة تصف عملية استلام خدمة وتحصيلها أون لاين عبر الإنترنت، مكتب MaktApp.

 

هذا السؤال ليس بالسهولة المتوقعة حيث أن الآراء تختلف من كل إنسان لآخر، لكن كيف يتم الحكم على كون طريقة ما أفضل من أخرى وأكثر فعالية منها؟ يتم ذلك بالمقارنة بين مميزات وعيوب كل اختيار من الإختيارين، حيث يربح الاختيار الأكثر تميّزًا. يمكن تطبيق هذه النظرية في المقارنة بين جهاز التليفون العادي وجهاز الموبايل، أو جهاز الكمبيوتر العادي وجهاز اللابتوب، ستجد أن جهاز الموبايل وكذلك جهاز اللابتوب يتفوقان على منافسيهم في عدة عوامل، لهذا يعتبروا أفضل.

 

 “يميل الناس دائمًا إلى اختيار الحلول السهلة والأكثر فعالية، كونها توفر الوقت والجهد وترفع أيضًا من الإنتاجية”

 

نفس الأمر ينطبق المعاملات الإلكترونية، فهي تتفوق على المعاملات الورقية من كافة النواحي تقريبًا، وما ذكرناه بالأعلى عن الفواتير لم يكن إلا مثال، فمدى التعاملات الإلكترونية واسع، حيث أنه أصبح الآن من الممكن ارسال واستقبال الأموال بين الأفراد بسهولة عن طريق تطبيقات مثل باي بال، دفع فواتير الخدمات مثل فاتورة الهاتف، شراء بضائع ومنتجات عبر الإنترنت وكذلك إنشاء أو تحصيل فواتيرك عن طريق تطبيق مثل فاتورة، والذي يوفّر ميزتي الدفع عبر الإنترنت والدفع نقدًا ( كاش )، مما جعله جامعًا بين الطريقتين.

👈 إقرأ أيضًا :: أهمية الفواتير الإلكترونية بالنسبة لمشروعك التجاري

🔵مميزات المعاملات المالية الإلكترونية:

 

 توفير المصروفات الإدارية

 توفير الوقت والجهد

 سهولة السحب والإيداع

 سهولة تنظيم الأمور المادية

 الحفاظ على البيئة

 تقليل الإجراءات اللازمة

 

🔵  هل الأمر حول المعاملات المالية فقط؟

 

لا يتعلق الأمر فقط بالتعاملات المالية ودفع الفواتير، بل حتى العقود البسيطة، التقارير والتعليمات ستكون أفضل في صورتها الإلكترونية، وذلك لكافة الميزات التي ذكرناها بالأعلى، بجانب أنه من الواجب استغلال التكنولوجيا وتطبيقاتها لتسهيل حياتنا.

أنت كفرد، هل تؤيد التخلي عن التعاملات الورقية؟ ولو كنت مسؤولًا عن شركة فهل تظن أن معاملاتك الإلكترونية وخاصة الفواتير الإلكترونية هي الأفضل لعملك؟ شاركنا رأيك في التعليقات، يكفي أن التعليق سينشر في ثواني دون أن تضطر لطباعته وإرساله مع موظف!